السبت 13 فبراير 2021
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

ناشطان من إدلب يتميزان بأفضل صور لعام 2020 عالمياً

01 يناير 2021، 11:49 م
عارف وتد ومحمد سعيد في ريف إدلب الجنوبي
عارف وتد ومحمد سعيد في ريف إدلب الجنوبي

عائشة صبري - آرام

فاز الناشط السوري محمد سعيد، بالمركز الأول عن فئة الحياة لصورة "فرحة الطفل محمد"، في مسابقة صور العام 2020 لوكالة "الأناضول" التركية، بالتزامن مع حصول الناشط عارف وتد على أفضل صورة ضمن ألبوم العام في تصنيف وكالة "فرانس برنس"، وهما وكالتان عالميتان.

وتظهر الصورة التي التقطها "سعيد" في محافظة إدلب، الطفل "محمد مصيطف" الذي ولد دون يدين وساقين، يحمله والده وهو ضاحك بعد تركيب ساقين اصطناعيتين في تركيا، كما استقبلته عقيلة الرئيس التركي "أمينة أردوغان" في منزلها.

وقال الفائز في الجائزة محمد سعيد، لشبكة "آرام" الجمعة: إنَّ "الجائزة معنوية، وهي فخر لي كوني أساهم في نقل صوت الناس في الداخل السوري، وأنا فخور جداً في مساعدة الطفل محمد عن طريق وكالة الأناضول، ونقل معاناة الأطفال بشكل عام للعالم".

وأضاف أنَّ "صورة الطفل بدون أطراف تم ترشيحها في المسابقة لأنَّها نالت تعاطفاً كبيراً من الناس، والتي ذهبتُ إلى نفس المكان الذي التقطتُ فيه صورته دون أطراف لألتقط الصورة الثانية بعد عودته من تركيا، وقمتُ بدمج الصورتين قبل الأطراف وبعد تركيبها".

وأشار "سعيد" (23 عاماً) المنحدر من مدينة أريحا جنوب إدلب إلى أن إدارة الوكالة ستقيم حفل تكريم  في العاصمة أنقرة، وسيذهب لحضور الحفل، وأفاد بأنّه تم تعيينه يوم أمس، كمراسل رسمي لوكالة الأناضول.

وأردف: "أحاول تسليط الضوء على القصص الإنسانية من أجل دخول المحتاجين لعلاج إلى تركيا، ومساعدة الناس في نقل الصورة عبر وكالة، على سبيل المثال أصور مخيماً لا يملك دعماً، فأقوم في تسليط الضوء عليه وبعدها تقدم الحكومة التركية المساعدة بشكل فوري وكذلك حالات الأطفال".
الطفل محمد.jpg
135012987_832856410621805_3300428219825239290_o.jpg
من جهته، أوضح الناشط عارف وتد (26 عاماً) المنحدر أيضاً من مدينة أريحا، في حديثه لشبكة "آرام"، أنَّ الصورة الحاصلة على تقييم وكالة فرنس برس، تظهر عائلة سورية تتناول وجبة إفطار في شهر رمضان الماضي على أنقاض منزلها المدمّر في مدينة أريحا، والتي حققت حينها انتشاراً عالمياً على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونشرت وكالة الصحافة الفرنسية خلال الساعات الماضية تغريدة على حسابها الرسمي في توتير قائمة بأفضل الصور الملتقطة في العام 2020، وكانت من ضمنها صورة التي التقطها "وتد".  

فرنس برس.png
صورة فرنس برس.jpg
كما نشرت وكالة الأناضول تغريدة على حسابها في تويتر أعلنت فيها فوز صورة محمد سعيد، عن فئة الحياة باسم "فرحة الطفل محمد".

وشارك في التصويت على صورة العام 2020 للأناضول، عن فئاتها الثلاث، التي ضمّت 76 صورة من تركيا والعالم في عدة تصنيفات، 394 ألفاً و624 شخصاً.

ونتج عن عملية التصويت التي استمرت طوال ديسمبر/ كانون الأول الماضي، فوز صورة التقطها أوزقان بلغين، وتحمل اسم "كارثة الانهيار الثلجي في وان" بالمركز الأول عن فئة الأخبار، وعن فئة الرياضة فازت صورة فجري بارلك، بعنوان "ملعب كرة طائرة من الإطارات المطاطية".
الأناضول.png
اقرأ أيضاً: صيدلية "آية" .. حكاية ناجٍ من بطش الأسد إلى مساعدة المرضى

شاهد إصداراتنا