الثلاثاء 02 مارس 2021
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

تطبيق شهير على "أندرويد" يتسبب بـ"مجزرة تكنولوجية"!

13 فبراير 2021، 10:31 م
واجهة متجر "جوجل بلاي"
واجهة متجر "جوجل بلاي"

حذر خبراء الأمن "السيبراني" مستخدمي، نظام "أندرويد" من تطبيق شهير موجود على متجر "غوغل بلاي"، بعد تسببه بضرر لـ 10 ملايين جهاز.

وبدأ الخبراء في شركة "مالوير بايتس" نهاية العام الماضي، تلقي بلاغات حول تطبيق "باركود سكانر" من شركة لافابيرد، والذي تم تحميله أكثر من 10 ملايين مرة.

وأبلغ المستخدمون الذين حملوا التطبيق على أجهزة "أندرويد"، أن الإعلانات كانت تفتح على المتصفح الافتراضي بشكل مفاجئ على أجهزتهم.

وتلقت "مالوير بايتس" بلاغاً مفاده أن "سبب المشكلة هو تطبيق "باركود سكانر"، حيث تم حذفه من متجر "غوغل بلاي" بعد قيام الشركة بإخبار شركة "لافابيرد".

وتم اكتشاف التطبيق الذي لم يكن ضاراً  منذ عدة سنوات، بعد تحديثه الأخير حيث تحول إلى تطبيق مليء بالبرمجيات الضارة.

وكشف الخبراء عن مخاطر التطبيق في منشور لهم عبر الإنترنت، قائلين "في حالة باركود سكانر، تمت إضافة شيفرة ضارة لم تكن موجودة في إصداراته السابقة، بالإضافة إلى ذلك الشيفرة المضافة استخدمت التعتيم الشديد لتجنب كشفها".

وأرفقوا في تقريرهم مقطع فيديو قصير، يُظهر الشيفرة المشبوهة أثناء العمل.

وكان المستخدمون قد أبلغوا بأن التحديث الأخير للتطبيق يشغل الإعلانات غير المرغوب فيها في المتصفح من العدم، ويتجه المتصفح إلى صفحة بريد عشوائي بها إعلان مزعج، يدفع المستخدم المستهدف إلى تنزيل تطبيق ما.

ودعت "مالوير بايتس" المستخدمين الذين حملوا تطبيق "باركود سكانر"  على إزالته يدوياً.

اقرأ أيضاً: الأمن التركي يعتقل 21 مطلوباً من "قسد" في إسطنبول وديار بكر

وأضافت الشركة "إن معرفة المدة التي قضاها باركود سكانر في متجر غوغل بلاي كتطبيق شرعي يصعب تحديدها قبل أن يصبح ضاراً، وبالاستناد إلى عدد عمليات التثبيت الكبير وتعليقات المستخدمين، فإننا نشك في وجوده منذ زمن بعيد".

وتابعت "أمر مخيف أنه من تحديث واحد يمكن أن يتحول التطبيق إلى ضار، هل كان مخطط  لهذا طوال الوقت؟ أن يكون التطبيق في وضع الخمول، في انتظار الضربة الكبيرة بعد أن يصل إلى أكبر عدد من المستخدمين؟ أعتقد أننا لن نعرف أبداً".

شاهد من إصداراتنا: