الإثنين 08 اغسطس 2022
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

تاريخ أسود رفقة حافظ الأسد.. الموت ينهي مسيرة ضابط ومجرم حرب

05 اغسطس 2022، 06:39 م
علي عباس حيدر
علي عباس حيدر

نعت مصادر موالية لنظام الأسد، اللواء المتقاعد علي عباس حيدر (90 عاماً) الذي يعد أحد أبرز وجوه نظام حافظ الأسد.

ويعد حيدر، واحداً من المسؤولين الرئيسيين عن مجزرة حماة التي ارتُكبت عام 1982.

وولد حيدر في قرية حلة عارا بريف جبلة عام 1932، ويعرف باسم "الأب الروحي للقوات الخاصة السورية".

وتسلّم حيدر قيادة هذه القوات لنحو 26 عاماً، وكان أحد المقربين من حافظ الأسد وواحداً من أعضاء دائرته الضيقة.

وفي عام 1952 عُيّن حيدر ضابط مشاة في الجيش السوري، بعد تخرجه من الكلية الحربية في حمص.

وتدرّج في المناصب ليصبح قائد القوات الخاصة عام 1968 بعد تلقيه تدريباً في أكاديمية القوات المحمولة جواً السوفييتية.

وتوقف حيدر في عام 1988 عن ممارسة السيطرة المباشرة على وحداته، لكنه عاد إلى موقعه في أوائل التسعينيات.

وقدّم حيدر خلال انقلاب "الحركة التصحيحية" عام 1970، الدعم العسكري لحافظ الأسد وساعده في الوصول إلى السلطة وسجن الرئيس حينذاك نور الدين الأتاسي حتى وفاته.

وتشير المعلومات إلى عزل حيدر عام 1994، بعد رفضه مقترح توريث حافظ الأسد السلطة لابنه بشار في حال عودته من بريطانيا حيث كان يدرس.

يذكر أن حيدر كان أحد أذرع رفعت الأسد الذي ارتكب مجزرتي حماة وجسر الشغور في ثمانينيات القرن الماضي.

اقرأ أيضاً:
تركيا تستعد لإطلاق صاروخها المدمر.. ما صفاته ومتى ستطلقه؟
تسريبات مفاجئة عن أسعار أجهزة "آيفون" الجديدة

شاهد إصداراتنا: