الإثنين 23 يناير 2023
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

الانصياع أو التفكيك.. ضغوط على كتيبة فرنسية في إدلب

23 يناير 2023، 10:53 م
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أفادت صحيفة "المدن" بأن هيئة تحرير الشام كثفت من ضغوطها على كتيبة "الغرباء" الفرنسية التي تضم في صفوفها سلفيين فرنسيين.

وتهدف الضغوط إلى انضمام الكتيبة إلى غرفة عمليات "الفتح المبين" التي تُشكّل الهيئة عمودها الفقري، بعدما خرجت الكتيبة عن الخطوط المرسومة بتنفيذ عملية برية محدودة ضد ميليشيات الأسد قبل أيام.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر لها، أن زعيم الهيئة أبو محمد الجولاني وجّه بزيادة الضغط على الكتيبة الفرنسية للانضمام إلى "الفتح المبين" بعدما قام عناصرها بعملية خلف خطوط التماس على جبهة قرية كفرومة في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.

ووضعت قيادة تحرير الشام أمام الكتيبة الفرنسية 3 خيارات: إما الانضمام للغرفة العسكرية، أو الخروج من إدلب بشكل نهائي، أو قتالها وتفكيكها على غرار ما فعلت مع كتيبة "جند الله" التي يتزعمها أبو مسلم الشيشاني في ريف اللاذقية الشمالي في تشرين الأول/أكتوبر 2021.

وبحسب المصادر، ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها الكتيبة الفرنسية للضغط من أجل الرجوع إلى تحرير الشام في أي تحركات ضد النظام ومن ضمنها عمليات القنص.

واعتقلت تحرير الشام منتصف كانون الأول/ديسمبر، كلاً من السلفيين في الكتيبة أبي عبد الرحمن وأبي خبيب الفرنسيين تحت حجة القتال في وقت سابق مع كتيبة "جند الله" والانضمام بعد تفكيكها إلى كتيبة "الغرباء"، لكن الواقع هو أن الاعتقال جاء بسبب تنفيذ عمليات قنص لجنود النظام في جبل الزاوية.

وتتألف الكتيبة من مقاتلين فرنسيين وبلجيكيين، ويقودها الجهادي الفرنسي من أصل سنغالي عمر ديابي، المعروف باسم عمر أومسين.

وبحسب مصادر إعلامية فإن "أومسين" (51 عاماً) وصل إلى سوريا عام 2013، وترأس كتيبة في غابات اللاذقية، وتتهمه السلطات الفرنسية بتجنيد 80% من الأشخاص الذين يتحدثون اللغة الفرنسية، ممن ذهبوا إلى سوريا والعراق.

وصنفت الولايات المتحدة الأمريكية "أومسين" كـ "إرهابي عالمي" في عام 2016، وذكرت وكالة "رويترز" في ذلك الوقت أن "أومسين" شارك في عمليات إرهابية مع "جبهة النصرة" (هيئة تحرير الشام حديثاً).


اقرأ أيضاً:
بيان أمريكي - تركي مشترك.. ماذا جاء فيه حول سوريا؟
دوّن مع "آرام".. مساحة حرّة للتعبير
الولايات المتحدة تكشف عن هدفها من دعم الإعلام المستقل في سوريا
شاهد إصداراتنا: