السبت 06 يوليو 2024
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
35.15 ليرة تركية / يورو
41.55 ليرة تركية / جنيه إسترليني
8.93 ليرة تركية / ريال قطري
8.68 ليرة تركية / الريال السعودي
32.55 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 35.15
جنيه إسترليني 41.55
ريال قطري 8.93
الريال السعودي 8.68
دولار أمريكي 32.55

الفنانة يارا صبري لأسماء الأخرس: إلا الوقاحة أعيت من يداويها

13 مارس 2023، 08:10 م
الفنانة يارا صبري لأسماء الأخرس: إلا الوقاحة أعيت من يداويها

علّقت الفنانة السورية يارا صبري، على استغلال أسماء الأخرس زوجة بشار الأسد لمأساة الطفلة شام الشيخ محمد، المتواجدة في الإمارات، بعد إصابتها بمتلازمة هرس الأطراف جراء الزلزال في شمال غربي سوريا.

وقالت "صبري" مخاطبة أسماء الأخرس: "‏يا سيدة، أقترح الالتفات بقلبك الكبير إلى الأطفال المعتقلين في سجونكم المظلمة".

وأضافت: "تحية إلى فخرنا أبطال الخوذ البيضاء (الذين أنقذوا الطفلة شام)، مردفة: "إلا الوقاحة أعيت من يداويها"، في إشارة لزوجة بشار الأسد، التي سعت لاستغلال أوجاع الطفلة شام لتحقيق مكاسب سياسية.

ما قصة الطفلة شام؟

قبل أيام وصلت الطفلة السورية شام الشيخ محمد وشقيقها إلى الإمارات قادمة من تركيا، لاستكمال العلاج من متلازمة هرس الأطراف التي أصابتهما، على غرار ناجين كثر، من الزلزال المدمر الذي ضرب سوريا وتركيا.

وبعد نقلها إلى الإمارات، أشارت مصادر متطابقة إلى أن قدمي الطفلة "شام" بترتا من أسفل الركبتين بعد معاينتهما من قبل كادر طبي في مشفى أبو ظبي في الإمارات.

وكانت الطفلة شام البالغة من العمر 9 سنوات قد بقيت 40 ساعة تحت الأنقاض بعد انهيار منزلها وسقوط السقف على ساقيها، جراء الزلزال في شمالي سوريا.

وهناك مئات الحالات الطبية المماثلة لحالة الطفلة شام في الشمال السوري، وما زالت إلى الآن تعاني للشفاء التام من الإصابة، وبحاجة إلى تدخل من المنظمات الدولية والأمم المتحدة لمنع تدهور صحة المصابين بشكل أكبر.

وقبل يومين نشر نظام الأسد خبراً يقول فيه إن أسماء الأخرس أجرت اتصال فيديو مع الطفلة شام الشيخ محمد (9 سنوات توفي جزء من عائلتها بالزلزال) الموجودة في مشفى برجيل بأبوظبي، والطفل علي تفوح (9 سنوات توفيت والدته بسبب الزلزال)، ومع والد الطفل علي يوسف (12 سنة) الموجودَين في مشفى الشيخ خليفة بأبوظبي.

وزعم النظام أن هؤلاء الأطفال حظوا باهتمام ومتابعة مباشرة من "الأخرس" وتم نقلهم إلى أبو ظبي منذ أكثر من أسبوعين لاستكمال العلاج الطبي إثر إصابتهم بما يُعرَف بـ هرس الأطراف بسبب زلزال 6 شباط.

وتعرف "أسماء الأخرس"، أو كما يلقبها السوريون بـ"القاتلة الشمطاء" و"سيدة البراميل والكبتاغون" أنها لن تفلح عبر فيديو هنا أو صورة هناك في محو السجل الحافل لها ولزوجها في قتل السوريين وتشريدهم، كما يوقن السوريون الأحرار أن نظاماً مجرماً تلذذ بسفك دماء أطفالهم، لن يكون في يوم من الأيام رؤوفاً بحالهم.

اقرأ أيضاً:
وزارة الدفاع تعلن عن تعويضات لرواتب الجيش الوطني السوري والشرطة
دوّن مع "آرام".. مساحة حرّة للتعبير
زيارة مفاجئة لمسؤول أمريكي رفيع المستوى إلى سوريا

شاهد إصداراتنا: