الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

الاقتصاد التركي يسجل قفزات تاريخية.. ما القطاعات الأكثر ازدهاراً؟

15 سبتمبر 2020، 10:53 م
السلطات التركية تقول إن افتصاد البلاد يتعرض لمؤامرة دولية لإضعافه
السلطات التركية تقول إن افتصاد البلاد يتعرض لمؤامرة دولية لإضعافه

يواصل الاقتصاد التركي تسجيل قفزات نوعية وتاريخية في مختلف القطاعات رغم أزمة تفشي فيروس "كورونا" في البلاد منذ مارس الماضي.

وأكدت وزيرة التجارة التركية "روهصار بكجان" أنه برغم الأثر السلبي لـ"كورونا" على الاقتصاد العالمي، إلا أن اقتصاد بلادها كان الأفضل مقارنة بكثير من الدول.

وشددت "بكجان" على أن اقتصاد تركيا سيكون من أسرع الاقتصادات تعافيًا خلال عام 2021، عندما تتحسن ظروف التجارة الخارجية.

وذكرت خلال لقاء فيديو نظمته رابطة مصدري المجوهرات، أن صادرات تركيا بلغت 12.4 مليار دولار في أغسطس الماضي، مبينة أن قطاع المجوهرات كان مهماً.

ورغم تسجيل مبيعات المساكن للأجانب انخفاضاً لأول مرة خلال مارس الماضي، تزامناً مع تفشي "كورونا"، إلا أنا سجلت أرقاماً هي الأعلى في التاريخ تمثلت ببيع 3 آلاف و893 وحدة الشهر الماضي.

اقرأ أيضاً: "ترامب" يكشف عن قرار اتخذه بشأن نهاية بشار الأسد

وذكر تقرير لصحيفة "حريات" أن مبيعات الأجانب عندما وصل الوباء لذروته خلال شهر أبريل، كانت الأدنى بالنسبة لآخر سبع سنوات، مشيراً إلى أنه سجلت في أغسطس الماضي زيادة 8% مقارنة بنفس الشهر العام السابق.

وسجلت الفترة ما بين يناير إلى أغسطس من العام الجاري بيع 20 ألفاً و896 وحدة سكنية للأجانب، بينما سجلت نفس الفترة من العام الماضي بيع 27 ألفاً و748.

وسجلت مبيعات العقارات للأجانب تراجعاً بنسبة 25% خلال الأشهر الثمانية هذا العام، مقارنة بذات الفترة خلال 2019، وذلك بسبب "كورونا".

وتظهر البيانات أن مدينة إسطنبول جاءت في المركز الأول في بيع العقارات للأجانب، حيث تم شراء 1648 منزلاً الشهر الماضي، مقابل بيع 1549 منزلاً في أغسطس 2019.

وجاءت أنطاليا في المركز الثاني، حيث اشترى الأجانب 784 منزلاً فيها، تلتها أنقرة بـ 288 منزلاً، ومرسين بـ 148 منزلاً، ويلوا 133 منزلاً تم شراؤه الشهر الماضي.

وخلال الثمانية أشهر الأولى من هذا العام، تم بيع 9 آلاف و596 منزلاً من إسطنبول، و4 آلاف 107 في أنطاليا، و1482 في أنقرة، و653 في يالوفا، و643 في بورصة للأجانب.

اقرأ أيضاً: "حزب الله" يعلق على أنباء بدء سحب ميليشياته من سوريا

ويتربع على عرش الأجانب الإيرانيون، حيث قاموا بشراء 640 منزلاً، تلاهم العراقيون فاشتروا 592 منزلاً، بعدهم الروس 366 منزلاً، ثم الأفغان 156 منزلاً وأخيراً الأذربيجانيون 154 منزلاً خلال أغسطس الماضي.

وكانت حصيلة المنازل التي اشتراها إيرانيون خلال الأشهر الثمانية هذا العام 3 آلاف و808، والعراقيون 3 آلاف 339، والروس 1447، والأفغان 1111، والأذربيجانيون 700.

من جهته، أكد رئيس جمعية الترويج العقاري التابعة لتركيا في الخارج عمر فاروق أكبال، أن بيع المنازل للأجانب ارتفع بنسبة 42% خلال أغسطس مقارنة بيوليو، كاشفاً عن بيع 3 آلاف و893 منزلاً لمستثمرين دوليين الشهر الماضي.

وشدد خبراء اقتصاديون أنه يمكن للاقتصاد التركي تحقيق أرقام مهمة في عدد المبيعات للأجانب حال استمر بهذه الوتيرة، مؤكدين أنهم يتوقعون أرقاماً تاريخية في هذا القطاع عام 2021.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد صرح في وقت سابق، أن بلاده لن تسمح بعودة الأيام التي كان فيها صندوق النقد الدولي يتحكم بشؤونها الاقتصادية.

وشدد أردوغان خلال افتتاح مركز "MESS" للتكنولوجيا إضافة لأربعين مصنعاً في إسطنبول الأسبوع الماضي، أن بلاده تسعى لتصبح مركزاً للإنتاج والتكنولوجيا على مستوى القارات الثلاث.

اقرأ أيضاً: الاتحاد الأوروبي يعترف بحاجته للشراكة مع تركيا

ورست في السادس من الشهر الجاري مناقصة أعلنها الجيش الألماني، على إحدى الشركات التركية العاملة في مجال الحلول الهندسية والتكنولوجية والتي تم إنشاؤها حديثاً وتسمى ""داي سوفت".

وكانت شركة أسيلسان (ASELSAN) التركية قد احتلت في وقت سابق هذا العام المرتبة الـ48 على مستوى العالم في مجال الصناعات الدفاعية والعسكرية.

شاهد من إصداراتنا: