الجمعة 12 فبراير 2021
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

شبح الموت يحصد روح وزير خارجية الأسد وليد المعلم

16 نوفمبر 2020، 09:50 ص
وليد المعلم
وليد المعلم

أعلنت وسائل إعلام موالية، عن موت  نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية والمغتربين في نظام الأسد، وليد المعلم.

وقالت وكالة أنباء النظام "سانا"، الإثنين، إن "وزارة الخارجية والمغتربين تنعي وفاة وزير الخارجية وليد المعلم"، ولم تذكر أي تفاصيل عن سبب وفاة المعلم في خبرها.

وبرز المعلم مع تصاعد تطورات الثورة السورية، واشتهر بدفاعه المستميت عن سياسة نظام الأسد، وعمل على التقليل من شأن ما تشهده سوريا وربطه بما اعتبرها مؤامرة تستهدف النظام بسبب موقفه الممانع تجاه القضية الفلسطينية.

وعرف المعلم بتصريحاته الغريبة مثل حديثه عن تناسي وجود أوروبا من الخارطة، وتحدث في إطلالة له من طهران عن "حرب كونية" على سوريا.

وكانت صفحات موالية للنظام تداولت بوقت سابق أنباء عن موت المعلم، الذي يعاني من وضع صحي سيئ منذ قرابة الشهرين.

وأدرج المعلم في أغسطس/آب 2011 ضمن لائحة الشخصيات السورية التي تخضع لعقوبات أميركية، والتي يمنع التعامل المالي معها ويتم حجز أموالها الموجودة في المصارف الأميركية أو على الأراضي الأميركية.

وهو أيضاً مشمول بالعقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على أبرز رموز نظام الأسد والتي تنص على تجميد الأصول وحظر السفر إلى بلدان الاتحاد.

اقرأ أيضاً: تعرف على توقعات حالة الطقس في سوريا خلال اليوم

والمعلم من مواليد دمشق عام 1941، والتحق بوزارة الخارجية السورية في العام 1964، وعمل في عدد من البعثات الدبلوماسية، وفي عام 1990 عُين سفيراً لدى الولايات المتحدة وذلك لغاية 1999، وعين في مطلع العام 2000 معاوناً لوزير الخارجية.

وتولى يوم 11 أبريل/نيسان 2006 منصب وزارة الخارجية، وساهم في ربط علاقات جديدة مع عدد من الحكومات الغربية، قبل أن تعود العلاقات إلى التأزم مع بداية الثورة السورية عام 2011 والقمع الذي واجهها بها النظام.

شاهد إصداراتنا: