الإثنين 02 اغسطس 2021
20°اسطنبول
27°أنقرة
31°غازي عنتاب
26°انطاكيا
29°مرسين
20° اسطنبول
أنقرة27°
غازي عنتاب31°
انطاكيا26°
مرسين29°
6.45 ليرة تركية / يورو
7.46 ليرة تركية / جنيه إسترليني
1.59 ليرة تركية / ريال قطري
1.54 ليرة تركية / الريال السعودي
5.78 ليرة تركية / دولار أمريكي
يورو 6.45
جنيه إسترليني 7.46
ريال قطري 1.59
الريال السعودي 1.54
دولار أمريكي 5.78

"أردوغان": بدأنا اتصالات بشأن التصعيد بالقدس والوحدة الفلسطينية مهمة

10 مايو 2021، 09:22 م
أكد أن تركيا ستقوم بما يقع عليها من مسؤولية سياسية
أكد أن تركيا ستقوم بما يقع عليها من مسؤولية سياسية

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده بدأت بإجراء اتصالات مع مختلف الأطراف الفاعلة دولياً وعلى مستوى الأمم المتحدة، ومنظمة التعاون الإسلامي بشأن التصعيد الإسرائيلي في القدس والأقصى.

وقال "أردوغان" خلال اتصال هاتفي مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية الاثنين: "شعورنا نحو القدس هو شعور مشترك".

وشدد على أن تركيا ستقوم بما يقع عليها من مسؤولية سياسية، مؤكداً على أهمية الوحدة الفلسطينية الداخلية خلال هذه المرحلة لمواجهة اعتداءات الاحتلال الإسرائيلي.

بدوره، أشار هنية إلى أن قرار حركته وكافة فصائل الشعب الفلسطيني حالياً هو الدفاع عن القدس والأقصى، قائلاً: "هذه ليست معركة المقدسيين وحدهم، وإنما معركة كل فلسطين كل الأمة الإسلامية".

وبين أن حماس لن تسمح بأي شكل من الأشكال تغيير طابع المدينة المقدسة أو تهويدها، مشيراً إلى أن الهدف الحقيقي للاحتلال ليس مجرد اقتحام المدينة وإنما الإحلال الديني وإنهاء الوجود الإسلامي فيها.

اقرأ أيضاً: بشار الأسد يصدر قراراً بشأن خدمة الاحتياط في ميليشياته

وأضاف "الاحتلال لم يراعِ حرمة شهر رمضان ولا العشر الأواخر منه؛ ووضعت قواته الحواجز على بوابات المسجد الأقصى في محاولة للسيطرة على المساحة الواسعة أمام باب العامود".

وتابع "لكننا لن نفرط بالقدس أو بذرة من حقوقنا فيها، وشعبنا يدافع بصدوره العارية عن القدس والأقصى"، مثمناً دور تركيا رئاسة وحكومة وبرلماناً وأحزاباً وشعباً في نصرةً للأقصى والمقدسيين.

ودعا "هنية" الرئيس التركي إلى بذل كل جهد ممكن لوقف المخططات الإسرائيلية بحق الأقصى وحي الشيخ جراح بالقدس عبر التواصل مع مختلف دول العالم والدعوة لعقد قمة لمنظمة التعاون الإسلامي.

يذكر أن مدينة القدس والمسجد الأقصى يشهدان حالة من التوتر منذ أيام بسبب تصعيد الاحتلال لاعتداءاته بحق الفلسطينيين عبر منعهم من أداء شعائر شهر رمضان، مقابل السماح للمستوطنين بتنظيم مسيرات استفزازية.

شاهد من إصداراتنا: